.::منتديات مزيكا دي جي-MaZiKa Dj::.
اهلا وسهلا بيك عزيزي الزائر في منتديات مزيكا دي جي



 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
Starbux BuxEzo
Lancium
Lancium
eBux
BuxEzo
aeBux - The Success Continues!
aeBux - The Success Continues!

شاطر | 
 

 ماذا يبقي ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
WAMA
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 608
العمر : 29
المزاج : على كيف كيفك
دعاء :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 11
تاريخ التسجيل : 05/04/2008

مُساهمةموضوع: ماذا يبقي ؟   السبت أغسطس 09, 2008 4:29 am

ورجعنا بعد الفاصل ومعانا موضوع من الاهرام
بيقول

في بناء مواز يكاد يكون حقيقيا بكم الحياة التي تتدفق فيه ينسج الروائي محمد القصبي خيوط روايته العلامة عراف السيدة الأولي لذلك العالم المصطخب الهادر الذي عشناه وما زلنا نعيشه في وطن كان قدرنا أن نكون نحن أبناءه ومواطنوه في جزءين ينتقل بنا القصبي فيما يكاد يشبه روايتين منفصلتين لايربط بينهما إلا جسر

هو شخص السيدة الأولي التي نعلم الآن علم اليقين أن العراف البروفيسور منذر عبد المهيمن كان واحدا ممن وقعوا في هواها لم يكن أولهم ولا آخرهم تنضح الرواية بذلك الجو الدبق الذي تغطيه غيوم المؤامرات وصراع السلطة ووقاحة التدخلات الخارجية المقنعة أحيانا والسافرة أحيانا أخري لتوجيه الأحداث داخل الوطن علي أكثر من مسار سياسي واقتصادي وثقافي

وتنتهي المؤامرة أو تكاد بفكرة تحويل الدولة إلي شركة مساهمة أو وطن تديره شركة مساهمة تتباري الأحزاب المشاركة في اللعبة للحصول علي أكبر نصيب فيها وبشروطها‏,‏ فالحزب الديني يريد أن يتأكد من خلو نشاط الشركة من أي ممارسات غير مشروعة في حين يؤكد حزب اليسار ضرورة توسيع مساحة المشاركة الشعبية في نشاط الشركة وهكذا لابد أيضا أن يكون لأجهزة الاستخبارات دور في الدفاع عن الوطن ضد أعدائه أو من تراهم اعداءه فتوظف البروفيسور منذر في ملاحقة النشطاء من مختلف الاتجاهات‏

وهكذا تم تجنيد العراف فبدأ صعود سلم نجاحاته الذي انتهي في لحظة مواجهة مع النفس إلي الانتحار برصاص من سلاح أحد رفاق ادارة الشركة الحاكمة الذي يعمل تاجرا للسلاح‏.‏ ينشق الابن علي أبيه رئيس الدولة ويشكل في الخارج جبهة للمعارضة تؤسس بدعم خارجي‏-‏ أمريكي بالذات ـ الشركة المساهمة التي تستعد لادارة البلاد برئاسة الابن

وتقع السيدة الأولي في حيرة بين ابنها وشقيقها الذي يدعم الابن وبين زوجها رفيق مشوار حياتها وتمضي الرواية عبر فيض من لغة شاعرة مكثفة عامرة بالصور مع تنوع في طرائق السرد وتقنياته بين حوار راق وموح شديد التركيز ووصف وحكي وتحليل ورؤية ورأي كانت نتيجته هذا العمل الذي يلفت الأنظار بشدة ويشاغل العقل والوجدان معا عندما يمس في حميمية أخطر قضية يمكن أن تشغل الإنسان وهي قضية حاضر ومستقبل ومصير بلاده وتلعب الصورة عند محمد القصبي دورها في تسهيل استقبال المعني منها مثلا فيضان القلق العنيف يزاحم الدم في الشرايين أو يخطو خارج دهشته وغيرها كان السؤال يطفح برائحة الادانة‏.‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ماذا يبقي ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.::منتديات مزيكا دي جي-MaZiKa Dj::. :: المبنى العام :: المكتبه-
انتقل الى: